ملخص عقيدة الخطيئة الأصلية

الخطيئة الأولى
أدوات القراءة
  • أصغر صغير متوسط كبير أكبر
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

الخطيئة الأصلية هي عقيدة مسيحية تشير إلى وضع الإنسان الآثم الناتج من سقوط آدم :

21 فَإِنَّهُ إِذِ الْمَوْتُ بِإِنْسَانٍ، بِإِنْسَانٍ أَيْضًا قِيَامَةُ الأَمْوَاتِ.
22 لأَنَّهُ كَمَا فِي آدَمَ يَمُوتُ الْجَمِيعُ، هكَذَا فِي الْمَسِيحِ سَيُحْيَا الْجَمِيعُ.
(كورنثوس الأولى 15 : 21 – 22)

*************************
ويمكن تلخيص هذه العقيدة فيما يلى (عشرة نقاط) :
*************************


1- آدم قد ارتكب معصية بعدم طاعته لوصية الله بأن لا يأكل من شجرة المعرفة .... وهذه الخطيئة الأولى هى عصيان وفعل كبرياء :

سفر التكوين 2 : 17
وَأَمَّا شَجَرَةُ مَعْرِفَةِ الْخَيْرِ وَالشَّرِّ فَلاَ تَأْكُلْ مِنْهَا، لأَنَّكَ يَوْمَ تَأْكُلُ مِنْهَا مَوْتًا تَمُوتُ

سفر التكوين 3 : 3
وَأَمَّا ثَمَرُ الشَّجَرَةِ الَّتِي فِي وَسَطِ الْجَنَّةِ فَقَالَ اللهُ: لاَ تَأْكُلاَ مِنْهُ وَلاَ تَمَسَّاهُ لِئَلاَّ تَمُوتَا
*************************


2- الإنسان خلق فى الأصل خالدا والموت سببه خطيئة آدم التي ورثها الناس عنه

رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 6 : 23
لأَنَّ أُجْرَةَ الْخَطِيَّةِ هِيَ مَوْتٌ، وَأَمَّا هِبَةُ اللهِ فَهِيَ حَيَاةٌ أَبَدِيَّةٌ بِالْمَسِيحِ يَسُوعَ رَبِّنَا
*************************
3- توارث خطيئة آدم جميع ذريته بصفته الإنسان الأول (أبو البشرية ورأسها الأول) فكما مرت الحياة منه إلى أحفاده، كذلك مرت الخطيئة الأصلية .... فجميع الجنس البشري مولودين متنجسين بالخطية ... ملوثين .... وغير طاهرين
*************************


4- بهذه الخطيئة .... فكل إنسان هو أمام الله في وضع دينونة وحرمان من الخلاص ما لم يتم تطهيره من هذه الخطية .... فخطيئة آدم قد عمت سائر أولاده فلا يطهرهم من خطاياهم إلا صلب المسيح

سفر رؤيا يوحنا اللاهوتي 1: 5
وَمِنْ يَسُوعَ الْمَسِيحِ الشَّاهِدِ الأَمِينِ، الْبِكْرِ مِنَ الأَمْوَاتِ، وَرَئِيسِ مُلُوكِ الأَرْضِ: الَّذِي أَحَبَّنَا، وَقَدْ غَسَّلَنَا مِنْ خَطَايَانَا بِدَمِهِ،
*************************


5- عدالة الله تقتضي دفع الثمن لكل خطيئة .... فلن يسمح الله بخطيئة دون عقاب ولا يستطيع أن يغفر خطيئة بسيطة دون قصاص وإلا كان ظالما
*************************


6- للوصول إلى الحياة الأبدية يجب أن تمحى الخطيئة الاصلية أو السقطة التى ابتعدت بالإنسان الأول عن الله والتي بسببها خسر آدم القداسة والعدل والخلود ومات روحانيا بهذه الخطيئة

إنجيل يوحنا 8: 21
قَالَ لَهُمْ يَسُوعُ أَيْضًا: «أَنَا أَمْضِي وَسَتَطْلُبُونَنِي، وَتَمُوتُونَ فِي خَطِيَّتِكُمْ. حَيْثُ أَمْضِي أَنَا لاَ تَقْدِرُونَ أَنْتُمْ أَنْ تَأْتُوا
*************************


7- أجرة الخطية هى موت والشيء الوحيد الذى يمكن فعله لمحو الخطيئة هو سفك الدم ....

رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 9: 22
وَكُلُّ شَيْءٍ تَقْرِيبًا يَتَطَهَّرُ حَسَبَ النَّامُوسِ بِالدَّمِ، وَبِدُونِ سَفْكِ دَمٍ لاَ تَحْصُلُ مَغْفِرَةٌ
*************************


8- الخطية الموجهة لله غير المحدود لا يكفرها سوى التضحية بشىء غير محدود أيضا
*************************


9- يعتبر معظم النصارى أن الخطيئة الأصلية هى سبب الخطايا الواقعة التي يرتكبها البشر

إنجيل لوقا 6: 43
لأَنَّهُ مَا مِنْ شَجَرَةٍ جَيِّدَةٍ تُثْمِرُ ثَمَرًا رَدِيًّا، وَلاَ شَجَرَةٍ رَدِيَّةٍ تُثْمِرُ ثَمَرًا جَيِّدًا
*************************


10- ترتبط الخطيئة الأصلية بالموت الجسدي والروحي للإنسان

رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 8: 13
لأَنَّهُ إِنْ عِشْتُمْ حَسَبَ الْجَسَدِ فَسَتَمُوتُونَ، وَلكِنْ إِنْ كُنْتُمْ بِالرُّوحِ تُمِيتُونَ أَعْمَالَ الْجَسَدِ فَسَتَحْيَوْنَ

إنجيل يوحنا 8: 24
فَقُلْتُ لَكُمْ: إِنَّكُمْ تَمُوتُونَ فِي خَطَايَاكُمْ، لأَنَّكُمْ إِنْ لَمْ تُؤْمِنُوا أَنِّي أَنَا هُوَ تَمُوتُونَ فِي خَطَايَاكُمْ».
*************************
هذه هى عقيدتهم .... بمنتهى الإختصار !!!!